الجمعة، 5 سبتمبر، 2014

منِ انْتصَر؟..


وانْتهتِ الحَرْب..
انْتصَرْنا؟
انْتصَرْوا؟
مَنِ انْتَصر؟
أولئكَ الذين تركُوا صُوَرهُم بيْنَ الأنْقاض
ولُعباً مَكسورةً تَحْت الرُّكام
وبِضْع أعْضاء تَحلَّلتْ في انْتظارِ
فِرَقِ الإنْقاذ..
هُمُ الأبْطال
ومَنْ سِواهُم ..
إلا خُرافات
*
قُولوا انْتصَرْنا ..
وزٍّعُوا أخبارَكُم مجّاناً
يا.. عَرب..
يا بِضْعَ تَنديداتٍ بَكْماء
ومُساعدات مُزَيّنة بِعدَسات الصّحافة
انْشُروا صُوركُم
على رَصيفِ العَار..
فالكُلُّ ذهب..
*
من انتصر..؟
هُم النّصر
كُلّ الذين ذَهَبوا..
قُبَيْل الفَجر..
بِضْع أرْقام لن يَذكُرها أحد
بِضْع مَشاريع نَحْو الحياة
أجْهَضَها صاروخٌ حاقِد..
وانْتَهَتْ

حين تَوقَّف النَّبْض..
وحدهم من انتصر..
من ارتقى
من حَفِظَ ماء وُجُوهِنا..
ما باع.. وما خان..
وما انكَسرْ..